slidebg1

متطوعو "أمان فلسطين" يختبرون حياة اللجوء في البقاع

الثلاثاء ٢٩ كانون الثاني ٢٠١٩
الحماية
الإغاثة
الإيواء

من ماليزيا إلى مخيمات اللاجئين في لبنان 15 متطوعاً ماليزياً يشاركون اللاجئين في الصراع من أجل البقاء

يحشد 15 متطوعاً ماليزياً من مؤسسة "أمان فلسطين" قواهم لمساعدة اللاجئين السوريين واختبار معاناة اللجوء بكافة تفاصيلها اليومية. اتحاد الجمعيات الإغاثية والتنموية في لبنان URDA، قام بتنظيم سلسلة من النشاطات التي تمتد على مدى أسبوعين في مخيم العودة التابع له بهدف غمر المتطوعين في حياة اللجوء وفهم الصعوبات والاطلاع على احتياجات اللاجئين اليومية عن كثب

انضم المتطوعون إلى فريق URDA الإغاثي في البقاع، وشاركوا بتقديم المساعدات من وقود وحصص غذائية وخبز إلى اللاجئين، وبالتالي اكتسبوا خبرة ميدانية، كما ساهموا أيضاً بإعادة تأهيل مسجد مخيم الياسمين التابع لـURDA. وفي لفتة مميزة منهم  شاركوا الأطفال عدداً من الأنشطة في مركز بسمات للدعم النفسي والاجتماعي ضمن برنامج الحماية

ولم يقتصر اختبار اللجوء في البقاع فحسب، بل قام المتطوعون بجولات ميدانية على عدد من مخيمات اللاجئين في شبعا وعكار، إلى جانب مجمع عرمون السكني التابع لـURDA، وقدموا المساعدات الإغاثية الشتوية من حصص غذائية ووقود للتدفئة

يختتم متطوعو "أمان فلسطين" تجربتهم بزيارة مكتب URDA الرئيسي في بيروت للاطلاع على كافة البرامج والأقسام، على أن تتكرر هذه التجربة مع متطوعين جدد من مختلف الجمعيات المحلية والدولية.