slidebg1

سلسلة نشاطات مميزة لـ"بسمات" بمناسبة يومي الأم والطفل

الإثنين ٢٨ آذار ٢٠١٦
الدعم النفسي والاجتماعي
بمناسبة يومي الأم والطفل، وضمن فعاليات مشروع "أملاً بالرجوع" الممول من قطر الخيرية، قام فريق "بسمات" للدعم النفسي والاجتماعي خلال الأسبوع الماضي بعددٍ من الأنشطة الممنهجة والترفيهية للأطفال السوريين في البقاع والشمال وعرسال وجبل لبنان، بلغ عدد المستفيدين منها 456 طفلاً. 
 
نشاطات البقاع أقيمت في كل من قرية العودة النموذجية في بر الياس، ومخيم الصلاح في كامد اللوز، إلى جانب مخيم الأمل في القرعون، وتضمنت أشغالاً يدوية تساعد على زيادة درجات التركيز لدى الطفل وإيجاد أفكار جديدة تمكنه من تطوير مخيلته.
 
وفي الشمال، قام فريق "بسمات" بعدد من الأنشطة التفاعلية هدفت لتدعيم مفهوم "الأنا" وتعزيز الثقة بالنفس لدى الأطفال، من خلال التعبير عن المخاوف وإيجاد الطرق الصحيحة للتغلب عليها.
 
وفد أقيمت أنشطة منهجية في مخيم النخيل في عرسال، هدفت إلى بناء الثقة بين أفراد المجموعة وكيفية تقديم الثناء والمجاملة، إضافة إلى محاولة التخلص من مصادر الخوف والتعبير عما يدور بداخل الطفل وإرشاده إلى طرق التفريغ السليمة.
 
أما مركز فريق بسمات في منطقة شحيم في جبل لبنان، فقد شهد الجلسة الختامية من منهاج العلاج النفسي المتخصص المكون من 12 جلسة، والذي بدأ الفريق العمل به منذ شهر شباط/ فبراير الماضي، وتضمن تطبيقات ونشاطات مدروسة للتخفيف من الآثار الناتجة عن التعرض لتجارب صادمة، حيث عمل أعضاء الفريق على قياس مدى استفادة الأطفال من جلسات المنهاج على المستوى الذهني والعاطفي والعملي. 
 
 
 

اقرأ أيضاً

  • أسبوع حافل لبسمات بمناسبة يومي الأم والطفل
  • نشاطات "أملاً بالرجوع" مستمرة في البقاع وجبل لبنان