slidebg1

"الإغاثية" تنظم دورة تدريبية في الدعم النفسي والاجتماعي والصحة النفسية

الخميس ٢٥ شباط ٢٠١٦
الدعم النفسي والاجتماعي
انطلاقاً من أهمية الدعم النفسي والاجتماعي في معالجة آثار الحروب والأزمات، وضمن مشاريعه المستمرة لدعم العاملين والمتطوعين في هذا المجال، نظم فريق "بسمات" التابع لاتحاد الجمعيات الإغاثية والتنموية في لبنان اليوم الخميس 25/2/2016 دورة تدريبية حول الدعم النفسي والاجتماعي والصحة النفسية في مركزه في بيروت، بهدف صقل خبرات العاملين مع اللاجئين في مناطق النزاع وتنمية مهاراتهم.
 
وقدم الدورة، التي شارك فيها  26 شخصاً، الدكتور "مأمون مبيض"، مدير البحوث والدراسات في مركز التأهيل الاجتماعي بدولة قطر، واختصاصي الطب النفسي في جامعة كوينز (الملكة) في بلفاست بالمملكة المتحدة منذ عام 1990، وأستاذ مادة الطب النفسي وتاريخ الطب الإسلامي في الجامعة. 
 
تناولت الدورة 3 محاور أساسية، ركز أولها على تبادل الخبرات الشخصية في مناطق الأزمات، وخلص فيه المشاركون إلى أن الدعم النفسي نشاط يحسن من قدرة الفرد على التعامل مع الظروف غير العادية من أجل تخفيف المعاناة الانفعالية والجسدية. 
 
في حين تناول المحور الثاني ضرورة وجود بيئة داعمة لمن يقدمون المساعدات، وتوفر آلية للعمل على تفادي الصدمات عبر اتباع  أساليب العون الذاتي، التي تشمل استحضار فكرة أن الردود الانفعالية أمر طبيعي، والمشاركة بجلسات التفريغ النفسي.
 
وفي الختام، قدم د.مبيض شرحاً مفصلاً عن مفهوم الصدمة النفسية مبيناً الأعراض الأساسية لها، وكيفية التعامل مع الصدمات التي تصيب الأطفال والراشدين، عبر استخدام بعض المهارات والعلاجات المناسبة لكل حالة، مع التنبيه على ضرورة اعتماد منهاج موحد للدعم النفسي خلال مرحلة العلاج.